آخر الأخبار :
الرئيسية | صحة | خاص- الصحة تصدر اشتراطات جديدة لدخول مصر في ظل جائحة كورونا – بوابة الشروق

خاص- الصحة تصدر اشتراطات جديدة لدخول مصر في ظل جائحة كورونا – بوابة الشروق

نشر في: الجمعة 20 نوفمبر 2020 – 5:12 م آخر تحديث: الجمعة 20 نوفمبر 2020 – 5:12 م
تقديم شهادة تفيد سلبية تحاليل القادمين خلال 72 ساعة من الوصول إلى مصر برا أو بحراتحديد مطارات شرم الشيخ وطابا والغربية ومرسى علم لغير حاملي تحليل (PCR) وإجراؤه بتكلفة 30 دولارأصحاب النتائج الايجابية يتم عزلهم بالفنادق التي تم الحجز بها لحين موعد مغادرة الفوج السياحي.. إجراء (PCR) لسائقي الشاحنات من السعودية والأردن بتكلفة 30 دولاراأرسل قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة والسكان، إلى السفارات المصرية بالخارج وجميع السفارات داخل مصر، الإجراءات والاشتراطات المتبعة حاليا لدخول الأراضي المصرية في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، وكذلك تفاصيل الضوابط المنظمة لعقد الاجتماعات والحفلات البوماسية.وأكدت الضوابط –التي حصلت الشروق علي نسخة منها- أنه فيما يخص الإجراءات والاشتراطات المتبعة حاليا لدخول الأراضي المصرية في ظل الجائحة فقد افادت الإدارة العامة للحجر الصحي، بأنه خلال الوقت الراهن، يتم حظر دخول جميع القادمين إلى جمهورية مصر العربية من المصريين أو الأجانب سواء برا او بحرا أو جوا دون أن يكون القادم مصحوبا بما يفيد إجراء تحليل PCR للكشف عن فيروس كورونا، بنتيجة سلبية وذلك قبل 72 ساعة على الأكثر من الموعد المحدد لإقلاع الطائرة المتجهة مباشرة إلى جمهورية مصر العربية ، وقبل ۷۲ ساعة على الأكثر من الوصول إلى الأراضي المصرية القادمين برا أو بحرا.
وأشارت الضوابط الي أنه بالنسبة لمطارات ( شرم الشيخ وطابا والغربية ومرسى علم ) لغير حاملي إختبار PCR) ) للكشف عن فيروس كورونا، ويتم القيام بإجراء تحليل PCR مقابل تكلفة مالية قدرها 30 دولار ، على أن يتم سحب المسحات بمعرفة الحجر الصحي أو تحت إشرافه وإرسالها على الفور إلى معامل وزارة الصحة والسكان المختصة، ويسمح بنزول الركاب علي أن يتم عزل القائمين في فنادق الإقامة لحين صدور نتيجة الإختبار.
وبالنسبة للحالات أصحاب النتائج الإيجابية للفيروس، يتم الالتزام بالعزل الذاتي بغرفة الإقامة دون الإختلاط أو التعامل ، والتنسيق مع مديريات الشئون الصحية المعنية والشئون العلاجية لتطبيق الإجراءات الصحية الوقائية والعلاجية وفقا للبروتوكول الموضوع خلال فترة التواجد بمصر ولحين مغادرة البلاد مع الفوج السياحي.
وأكدت الوزارة أنه يتم إجراء تحليل PCR للكشف عن فيروس كورونا للقادمين من سائقي الشاحنات والأطقم القادمين من دولتي ” المملكة العربية السعودية و المملكة الأردنية الهاشمية عن طريق مينائي نويبع وسفاجا البحريين بموانئ الوصول المعيلة مقابل تكلفة مالية قدرها 30 دولار، أو ما يعادلها، على أن يتم سحب المسحات فور وصول العبارة أو الحاوية أو السفينة وعلى متنها سائقي الشاحنات والأطقم المعنية وإرسالها علي الفور إلى معامل وزارة الصحة المختصة، وذلك قبل البدء في إنهاء إجراءات الخروج من الميناء وانتظار نتائج التحليل، ويستثني من ذلك الأطفال الذين لا تزيد أعمارهم علي 6 مسنوات.
وبخصوص العالقين من سائقي النقل المصريين الذين يعملون في مجال الشحن البري بين مصر والسودان يتم اخذ المسحات للعالقين يوميا وإرسالها لعمل التحليل باسوان
وأكدت الإجراءات ضرورة إجراء تحليل (( PCR للقادمين من أطقم العاملين على الوحدات النهرية والسفن بهيئة وادي النيل للملاحة النهرية بميناء السد العالى شرق وذلك مقابل تكلفة مالية قدرها ۳۰ دولار، أو ما يعادلها والإنتظار على المركب لحين ظهور النتيجة.
وبخلاف إجراءات كورونا فإنه بالنسبة للقادمين من المناطق المتاثرة بمخاطر إنتقال الحمى الصفراء إبراز شهادة التطعيم الدولية ( سارية ) ضد مرض الحمى الصفراء الدخول إلى جمهورية مصر العربية وذلك للمسافرين أعمارهم 9 أشهر فما فوق وأيضا بالنسبة للمسافرين ( الترانزيت ) القادمين والذين مكثوا لأكثر من ۱۲ ساعة ترانزيت في قائمة البلدان المعرضة الخطر إنتقال الحمى الصفراء.
وبالنسبة للقادمين من الدول المتوطن بها فيروس شلل الأطفال، أن يكون بحوزتهم شهادة دولية تفيد حصولهم علي التطعيم قبل القدوم بمدة تتراوح من (4 أسابيع – ۱۲ شهر) على الأكثر دون التقيد بالسن، حتي يسمح له بالحصول على تأشيرة الدخول.
وأوضحت الوزارة أنه فيما يخص عقد الاجتماعات والحفلات الدبلوماسية فإن الوزارة توصي بضرورة الالتزام بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1684 لسنة 2020، بالإضافة إلى الالتزام بتطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية للوقاية من فيروس الكورونا المستجد.وأوضحت الوزارة آلية تطبيق ذلك عن طريق، إستخدام أجهزة الفحص الحراري عن بعد، وضرورة الالتزام بارتداء الكمامات طوال فترة التواجد بالتجمعات، والمحافظة على التباعد المكانی ( مسافة لا تقل عن ۲ متر ) مع جميع الحضور وتجنب الأماكن المزدحمة.بالاضافة الي تجنب مشاركة الأدوات الشخصية وتطهير الأسطح المشتركة الكراسي المحاضد- الهواتف – لوحات المفاتيح ….. ) بالكلور المخفف أو المطهرات، والحفاظ على آداب العطس والسعال باستخدام المناديل الورقية، غسل الأيدي لمدة لا تقل عن نصف دقيقة أو فركها بالكحول ۷۰ % دوريا.الي جانب تجنب ملامسة الأنف والعين والفم بأيدي غير نظيفة، وتجنب المصافحة والعناق مع الآخرين، والحد من استخدام الموبايل وضرورة تطهير الأيدي قبل استخدامه، وعند العودة للمنزل يتم تغيير الملابس وغسل اليدين والوجه بالماء والصابون.ورفع الوعي بكيفية تجنب الإصابة بالعدوى والأعراض التي يجب الإبلاغ فور حدوثها ونشر الأدلة الإرشادية والرسائل التوعوية وبوسترات الوقاية بجميع أماكن تردد الموظفين والعاملين والزائرين، وتوفير المستلزمات الوقائية اللازمة (الماء والصابون مطهرات الأيدي – كمامات) .ويجب توفير مطهرات الايدي بشكل مستمر وفي أماكن واضحة وبعبوات سهلة الاستخدام يمكن ملأها، وعند الشعور باعراض ( حمی ۔ سعال صعوبة التنفس ) يتم طلب الخدمة الطبية مبكرا.

عن جُرنَال Algornaal

x

‎قد يُعجبك أيضاً

منظمة الصحة العالمية: داء السكري يزداد تهديده لحياة الأفارقة – بوابة الشروق

حذرت المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية في إفريقيا، ماتشيديسو مويتي، من أن مكافحة وباء كورونا المستجد (كوفيدـ19)

هيئة التأمين الصحي الشامل: لدينا 2300 خدمة تشمل التدخل الجراحي وعلاج الأورام – بوابة الشروق

قال محمد معيط وزير المالية، رئيس الهيئة العامة للتأمين الصحى الشامل، إن قائمة الخدمات الطبية التي يتم تقديمها للمنتفعين بنظام التأمين الصحي

هذا هو العارض الأكثر خطرا لعدوى كورونا

هذا هو العارض الأكثر خطرا لعدوى كورونا

تحذير من شرب اللبن الخام دون غليه

تحذير من شرب اللبن الخام دون غليه

الصحة العالمية: أكثر من 4 ملايين مصاب بكورونا خلال الأسبوع الماضي – بوابة الشروق

أفادت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأربعاء، بارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في العالم بأكثر من 4 ملايين خلال الأسبوع