آخر الأخبار :
الرئيسية | الشرق الأوسط | وزير الدفاع الموريتاني يبحث مع قادة أركان الجزائر ومالي والنيجر مواجهة التهديدات الأمنية – بوابة الشروق

وزير الدفاع الموريتاني يبحث مع قادة أركان الجزائر ومالي والنيجر مواجهة التهديدات الأمنية – بوابة الشروق

نشر في: الثلاثاء 10 مايو 2022 – 4:44 ص آخر تحديث: الثلاثاء 10 مايو 2022 – 4:44 ص
بحث وزير الدفاع الموريتاني حنان ولد سيدي، بالعاصمة نواكشوط، مع رؤساء أركان دول الميدان الأعضاء في “لجنة الأركان العملياتية المشتركة”، سبل مواجهة التهديدات الأمنية.وذكرت وزارة الدفاع الموريتانية أن الوزير بحث مع قادة أركان الجزائر ومالي والنيجر -بحضور قائد الأركان الموريتاني الفريق المختار بله شعبان- سبل تعزيز التدابير الكفيلة بالتصدي لمختلف التهديدات الأمنية المشتركة، والحد من تفشي ظاهرة الجريمة المنظمة في الفضاء المشترك لهذه الدول، والعمل على تكثيف التنسيق في كافة المجالات العسكرية.حضر اللقاء الفريق سالفيو مودي قائد أركان الجيش النيجيري، واللواء عثمان وولى قائد الأركان العامة المساعد للجيش المالي، واللواء حسنات بن القاسم رئيس دائرة الاستعلامات والتحضير بالجيش الجزائري.كان القادة العسكريون للدول الأربع قد اختتموا، مساء أمس الاثنين، في نواكشوط، أعمال الدورة العادية لاجتماع رؤساء أركان دول الميدان التي تضم كلًا من الجزائر ومالي والنيجر بالإضافة إلى موريتانيا.وأكد بيان للجيش الموريتاني أن قادة الأركان الأربعة بحثوا التنسيق المشترك بين جيوش الدول الأربع، والتعاون العسكري، خاصة في مجالات مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية والجريمة المنظمة.

عن جُرنَال Algornaal

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعطيل الدوام الرسمي بالمدارس والجامعات العراقية بسبب موجة غبار خانقة – بوابة الشروق

أعلنت السلطات العراقية صباح اليوم الاثنين تعطيل الدوام الرسمي وتأجيل مواعيد الامتحانات في جميع المراحل الدراسية والجامعات على خلفي

السعودية تؤكد أن مشروع نيوم سيخضع بالكامل لسيادة وأنظمة المملكة – بوابة الشروق

أكدت السعودية اليوم الاثنين أن مشروع نيوم (شمال المملكة)، الذي تبلغ تكلفته 500 مليار دولار، وسيضم ملايين السكان، "سيخضع بالكا

تركيا تسجل 1154 إصابة جديدة بكورونا و10 وفيات – بوابة الشروق

سجلت تركيا 1154 إصابة جديدة بفيروس كورونا إلى جانب 10 وفيات خلال الساعات الـ 24 الماضية.

الانتخابات اللبنانية 2022: تقديرات أولية عن إقبال ضعيف على المشاركة – بوابة الشروق

شهدت الانتخابات التشريعية اللبنانية التي تأتي وسط انهيار اقتصادي كبير نسبة إقبال منخفضة بلغت في تقديراتها الأولية نحو 41 في المئة.

لبنان: ترقب نتائج الانتخابات النيابية واحتمال حدوث تغيير جذري تبقى ضئيلة

يترقّب اللبنانيون الإثنين نتائج الانتخابات النيابية بعد أن أدلوا بأصواتهم الأحد، في أول انتخابات منذ الانهيار الاقتصادي في البلاد. ويعتقد جانب من اللبنانيين أن احتمالات حدوث تغيير كبير بعد هذه الانتخابات تبقى ضئيلة ، فيما يأمل جانب آخر في أن توجه هذه الانتخابات ضربة للنخبة السياسية الحاكمة التي يحملونها مسؤولية الأزمة الاقتصادية الحادة التي يمر بها لبنان والتي أذكت احتجاجات شعبية غير مسبوقة ضد السلطة. وكان البنك الدولي قد صنف اقتصاد لبنان من بين الأسوأ في العالم منذ 1850، وأصبح أكثر من 80 بالمئة يعيشون تحت خط الفقر. ولم تتجاوز نسبة المشاركة فى هذه الانتخابات التشريعية 41 في المئة، بحسب أرقام  وزارة الداخلية .