آخر الأخبار :
الرئيسية | الشرق الأوسط | قوات سوريا الديمقراطية تنفي أي علاقة بتفجير إسطنبول – بوابة الشروق

قوات سوريا الديمقراطية تنفي أي علاقة بتفجير إسطنبول – بوابة الشروق

نشر في: الإثنين 14 نوفمبر 2022 – 4:04 م آخر تحديث: الإثنين 14 نوفمبر 2022 – 4:04 م
نفت قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، المدعومة أمريكياً، وتُعد وحدات حماية الشعب الكردية أبرز فصائلها، اليوم، أي علاقة لها بتفجير إسطنبول الذي أودى بحياة 6 أشخاص، وفق ما أعلن قائدها العام مظلوم عبدي.
وكتب عبدي في تغريدة على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”: “إننا نؤكد أن قواتنا ليست لها أي علاقة بتفجير إسطنبول، ونرفض المزاعم التي تتهم قواتنا بذلك”، مضيفاً: “نعبر عن خالص تعازينا لأهالي المفقودين والشعب التركي، ونرجو للجرحى الشفاء العاجل”.

عن جُرنَال Algornaal

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قناة إسرائيلية: نتنياهو يتوصل إلى اتفاق ائتلافي مع الصهيونية الدينية – بوابة الشروق

توصل بنيامين نتنياهو، زعيم حزب "الليكود"، المُكلف بتشكيل الحكومة الإسرائيلية، اليوم /الخميس/، إلى اتفاق بشأن تشكيل الائتل

حركة فتح: المونديال أظهر حجم تأييد الشعوب لفلسطين وعزلة إسرائيل دوليا – بوابة الشروق

أكد عضو اللجنة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المجلس الثوري لحركة "فتح"

أبو الغيط يهنئ المنتخب المغربي بالتأهل لدور الــ16 في بطولة كأس العالم – بوابة الشروق

هنأ الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، المنتخب المغربي لكرة القدم بالتأهل

الكويت تسلم العراق مذكرة لقيام ثلاث قطع بحرية عراقية بتجاوز المياه الإقليمية – بوابة الشروق

أكدت وزارة الخارجية الكويتية أن سفير دولة الكويت لدى جمهورية العراق طارق الفرج اجتمع مساء اليوم الخميس، مع مدير الدائرة العربية

فرنسا تستنكر استدعاء سفيرها في طهران إثر تبني الجمعية الوطنية قرارا يدين “تقييد الحريات في إيران”

استنكرت وزارة الخارجية الفرنسية الخميس استدعاء سفيرها في طهران من السلطات الإيرانية إثر تبني الجمعية الوطنية الفرنسية الإثنين قرارا "لدعم الشعب الإيراني" يدين خصوصا "تقييد الحريات وحقوق النساء". وحاز النص الذي يدعو أيضا إلى "الإفراج الفوري عن رعايا فرنسيين محتجزين تعسفيا" على إجماع النواب الذين صوتوا وعددهم 149 نائبا، وسط تصفيق حار في المجلس. وتشهد إيران احتجاجات اندلعت إثر وفاة الشابة مهسا أميني في 16 أيلول/سبتمبر بعد توقيفها من شرطة الأخلاق في طهران لانتهاكها قواعد اللباس الصارمة في الجمهورية الإسلامية.