آخر الأخبار :
الرئيسية | الشرق الأوسط | قلة الجوائز والأوضاع الأمنية تحرمان الخيول من المنافسة الحقيقية في سوريا – بوابة الشروق

قلة الجوائز والأوضاع الأمنية تحرمان الخيول من المنافسة الحقيقية في سوريا – بوابة الشروق

نشر في: الجمعة 28 أكتوبر 2022 – 11:25 ص آخر تحديث: الجمعة 28 أكتوبر 2022 – 11:25 ص
حرمت خطوط السيطرة بين مناطق الحكومة السورية وقوات سوريا الديمقراطية وفصائل المعارضة، الخيول العربية الأصيلة من المشاركة في السباقات، وبالتالي المنافسة الحقيقية.
وتعد مناطق شرق سوريا هي الأكبر التي توجد بها الخيول العربية الأصيلة، ومع ذلك فهي تفتقر للسباقات المهمة بسبب قلة الجوائز والأوضاع الأمنية .
ويقول الشيخ أسعد الهفل، مربي للخيول العربية في محافظة دير الزور:” تعتبر منطقة ذيبان بريف دير الزور الشمالي الشرقي أبرز مناطق تربية الخيول العربية، وتقام السباقات في المنطقة منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي ، ولكن حالياً يتم تنظيم بعض السباقات المحلية فقط، بسبب الأوضاع الأمنية، وهو ما يحرم الخيول من المنافسة الحقيقية “.
ويضيف الشيخ الهفل لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) أن الأوضاع الاقتصادية وأزمة الجفاف تمنعان المربين من تدريب خيولهم على السباقات بسبب ضعف قيمة الجوائز التي ربما لا تكفي لتدريب الحصان .
وعزا المربي خالد النواف، من بلدة الشعفة بريف دير الزور الشرقي، تراجع السباقات إلى غياب الدعم الرسمي، مشيرا إلى أن أصحاب الخيول يقومون بتنظيم سباقات على نفقتهم الخاصة للحفاظ على رياضة الفروسية التي تعد منإرث الأجداد.
ويقول النواف لـ “د. ب. أ” :” غالباً ما يتم توزيع أشواط السباق على عدة مربين وأصدقاء، لدعم تلك السباقات حيث تكون قيمة الجائزة أكبر من القيمة المادية “.
وتقام بمحافظة الحسكة عدة سباقات سنوياً على مضمارين بمشاركة عشرات الجياد ، ويقول المربي مصطفى الجزعة :”ننظم منذ عام 2016 أربعة سباقات كل عام يشارك فيها أكثر من 100 جواد ، ونتائج سباقاتنا معتمدة من الجمعية السورية للخيول العربية الأصيلة “.
ويرى مدرب الخيول عمر الرحيل: “هذه السباقات لا تعطي النتائج المرجوة منها ولا تخلق منافسة حقيقية بين الخيول، باعتبار أن الحصان الذي فاز في الشوط المخصص له سوف يفوز في السباق القادم ، وبذلك البعض يحجم عن المشاركة باعتبار النتيجة معروفة سلفاً”.
وقال المدرب الرحيل ، الذي يحمل إجازة جامعية في الاقتصاد ولكنه تفرغ لتربية الخيول وتدريبها:” نتمنى أن يسمح لجميع خيول سوريا بالمشاركة في جميع السباقات، كما كانت سابقاً ونشارك نحن في دمشق وتدمر واللاذقية ، وتشارك خيول دمشق وغيرها من المحافظات في سباقات شرق سوريا “.
وتشهد مناطق شمال سوريا ، التي تسيطر عليها فصائل المعارضة، وجود عدد كبير من الخيول العربية، ويقول مربي الخيول وأحد المشرفين على سباقات الشمال دحام العلاوي: ” تقام عدة سباقات في مناطق ريف حلب وادلب بدعم من مربين ورجال أعمال ومغتربين، وأنجزنا هذا الموسم مضمارا في منطقة الراعي قرب الحدود السورية التركية ، حاولنا الابتعاد قدر الإمكان عن خطوط التماس القريبة من مدينة الباب التي هي خط جبهة بين القوات الحكومية وقوات سوريا الديمقراطية والجيش الوطني “.
ويضيف علاوي أن “الخيول هي خيول سورية بغض النظر عن مكان وجودها، ونحن نشتري ونبيع خيولا من مناطق سيطرة الحكومة السورية ومناطق شرق سوريا “.
ويعتبر مضمار الديماس، غرب العاصمة دمشق في مناطق سيطرة الحكومة السورية ، من أهم ميادين السباقات في سوريا منذ عشرات السنين وتشرف على هذه السباقات الجمعية السورية للخيول العربية الأصيلة .
ويعزو المهندس محمد الوادي ، مدير الجمعية، تراجع سباقات الخيول إلى الحرب التي أوقفت النشاطات منذ عام 2011 حتى عام 2014 ، مشيرا إلى أن الجمعية استأنفت نشاطاتها وعملت على تنظيم سباقات في ميادين دمشق وحماة واللاذقية حيث جرى خلال العام الحالي تنظيم تسعة سباقات موزعة على المحافظات ، وتم إقامة مهرجانات وعروض جمال الخيول وسباقات ، بدعم من فعاليات اقتصادية ومربي الخيول .
ويضيف الوادي: “فيما يخص سباقات مناطق شرق سوريا تم تزويد إدارة السباقات بالقواعد الأساسية والفنية، لكن التنسيق مازال دون المستوى المطلوب بسبب عدم إمكانية الإشراف المباشر على السباقات “.
وأعاد السباق، الذي أقيم قبل أيام بمحافظة الرقة، شيئا من المنافسة الحقيقية حين اجتمعت خيول كافة مناطق شرق سوريا ، ويقول أحد المشرفين على السباق ” وجود خيول الحسكة ودير الزور والرقة ومنبج في ميدان واحد أوجد منافسة حقيقية هي الأولى منذ أكثر من 10 سنوات”.
وأضاف أن قيمة الجوائز المادية في السباق هي الأعلى إضافة إلى إقامة الخيول وأصحابها كليا على نفقة الشيخ أبو علي برد أحد مربي الخيول “.
ويقدر عدد الخيول العربية الأصيلة في سوريا بأكثر من 13 ألف رأس يوجد أكثر من نصفها في مناطق شرق سوريا.

عن جُرنَال Algornaal

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أردوغان يعلن عن اجتماع تركي مصري على مستوى الوزراء ويرجح تحسين العلاقات مع دمشق

في خطوة تهدف لإعادة بناء العلاقات بين البلدين، كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن تحضير لاجتماع بين مسؤولين أتراك ومصريين، بعد فتور دام سنوات بدأ إثر إطاحة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عام 2013 عندما كان قائدا للجيش بالرئيس الأسبق محمد مرسي. وأشار أردوغان أيضا إلى إمكانية تحسين العلاقات بين أنقرة ودمشق.

وزيرة الإعلام الباكستانية: عمران خان لم يعد طرفا في النظام السياسي – بوابة الشروق

قالت وزيرة الإعلام الباكستانية مريم أورنكزيب، اليوم الأحد، إن رئيس حركة إنصاف الباكستانية عمران خان أصبح "غير ذي صلة" بالأوضاع السياسية ولم يعد طرفا

تبون يوجه بإعادة معدل رحلات الخطوط الجوية الجزائرية لما قبل كورونا – بوابة الشروق

وجَّه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون بإعادة النظر في طريقة تسيير الخطوط الجوية الجزائرية، وفق مخطط عصري، بمعايير عالمية، مع العودة إلى معدل رحلاتها

الرئاسة العراقية تعتزم تشكيل لجنة لمتابعة ملف المياه في البلاد – بوابة الشروق

كشف الرئيس العراقي عبد اللطيف جمال رشيد، اليوم الأحد، أن رئاسة الجمهوري

زعيم جبهة الخلاص الوطني في تونس: البرلمان الجديد سيكون بداية أزمة – بوابة الشروق

قال رئيس جبهة الخلاص الوطني المعارضة في تونس، في اجتماع شعبي اليوم الأحد، إن انتخاب برلمان جديد في الانتخابات المقررة يوم 17 ديسمبر المقبل