آخر الأخبار :
الرئيسية | الشرق الأوسط | قانون المالية 2023 بالجزائر.. إجراءات لكبح جماح التضخم ومساعدة أصحاب المؤسسات الناشئة – بوابة الشروق

قانون المالية 2023 بالجزائر.. إجراءات لكبح جماح التضخم ومساعدة أصحاب المؤسسات الناشئة – بوابة الشروق

نشر في: الأربعاء 23 نوفمبر 2022 – 5:46 م آخر تحديث: الأربعاء 23 نوفمبر 2022 – 5:46 م
في ميزانية وصفها البعض بأنها الأضخم في الجزائر، يدخل قانون المالية الجديد لعام 2023 حيز التنفيذ بعد مصادقة أعضاء الغرفة الأولى من البرلمان (المجلس الشعبي) عليه بالإجماع، أمس، في جلسة علنية.
وترصد وكالة أنباء الشرق الأوسط، أبرز ملامح ونصوص قانون المالية الجديد، والذي تضمن مراعاة المكاسب الاجتماعية المحققة، وتكريس سياسة الدولة لدعم الاستثمار، ولاسيما قطاع المؤسسات الناشئة وريادة الأعمال.
وفيما يتعلق بآليات دعم المكاسب الاجتماعية، نص قانون المالية على إجراءات لتحسين القدرة الشرائية للمواطن، والحفاظ على دعم المواد الغذائية ذات الاستهلاك الواسع، ورفع الأجور، دون أن يتضمن إدراج أية ضرائب جديدة.
إذ ستواصل الحكومة الجزائرية دعم أغلب المنتجات الغذائية الأساسية، إضافة للكهرباء، الماء الغاز والبنزين من أجل الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن وكبح جماح التضخم، مستفيدة من ارتفاع قيمة الدينار الجزائري مقابل اليورو؛ وهو ما سيؤدي إلى انخفاض أسعار المنتجات المستوردة.
أما فيما يتعلق بتكريس سياسة الدولة الداعمة للاستثمار، يتضمن قانون المالية الجديد عدة تدابير من شأنها تشجيع الاستثمار الخاص، وتحسين مناخ الأعمال؛ وعلى رأسها الإعفاءات الضريبية لفائدة المؤسسات الناشئة وريادة الأعمال، وإعفاء عمليات التصدير، التي يقوم بها الأشخاص الطبيعيون، من الضرائب والرسوم.
وفيما يخص أرباح الشركات، ينص القانون على فرض نسبة مخفضة للضريبة على أرباح الشركات بمعدل 10 بالمائة فقط لفائدة الشركات المنتجة التي تقوم باقتناء معدات إنتاج جديدة لزيادة قدراتها.
وحول ما يخص التسهيلات المقدمة لمساعدة أصحاب المشروعات الناشئة، تم تحديد قيمة رقم الأعمال السنوي المشترط للاستفادة من القانون الأساسي الداعم لرواد الأعمال بمبلغ 5 ملايين دينار جزائري (أي نحو 36 ألف دولار أمريكي)، مع إخضاعهم للضريبة الجزافية التقديرية الوحيدة والمقدرة ب 5 بالمائة على رقم الأعمال مهما كانت طبيعة نشاطهم، وذلك بهدف تطوير قطاع ريادة الأعمال وتسهيل دخول الشباب إلى سوق العمل.
كما شمل قانون المالية إعفاء فوائد الإيداعات في حسابات الاستثمار من نوع الصرافة الإسلامية أيضا من الضريبة على أرباح الشركات ابتداء من مطلع العام المقبل لمدة خمس سنوات.
وبحسب التصريحات السابقة التي أدلى بها وزير المالية الجزائري إبراهيم كسالي، والتي استبعد فيها حدوث عجز في الموازنة بسبب النفقات، تم تقدير ميزانية عام 2023 على أساس سعر نفط مرجعي يبلغ 60 دولارا للبرميل وهو “سعر حذر”، وأقل بكثير من سعر السوق الذي من المتوقع أن يتراوح بين 90 و100 دولار للبرميل الواحد.
كما توقع نص القانون نسبة نمو اقتصادي تبلغ 4.1 بالمائة، ونسبة تضخم قدرها 5.1 بالمائة، وصادرات ب3ر46 مليار دولار، وواردات بنسبة 36.9 مليار دولار واحتياطيات صرف بنسبة قدرها 59.7 مليار دولار.

عن جُرنَال Algornaal

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وفد الكونجرس الأمريكي يؤكد التزام الولايات المتحدة بمساعدة لبنان في جميع المجالات – بوابة الشروق

أكد وفد من الكونجرس الأمريكي التزام الولايات المتحدة الدائم بمساعدة لبنان في المجالات

السودان.. البرهان يصدر قرارا بتجميد نشاط النقابات والاتحادات المهنية – بوابة الشروق

أصدر رئيس مجلس السيادة الإنتقالي بالسودان، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان

رئيس النواب اللبناني يبحث مع وفد الكونجرس الأمريكي الأوضاع العامة بالبلاد – بوابة الشروق

بحث رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري مع وفد من الكونجرس الأمريكي

بريطانيا تدين هدم الاحتلال الإسرائيلي لمدرسة في الخليل وعنف المستوطنين ضد الفلسطينيين – بوابة الشروق

أدانت بريطانيا هدم إسرائيل للمدرسة الابتدائية في منطقة مسافر يطّا بمحافظة الخليل، وشددت

وزير الخارجية التركي يرغب في لقاء نظيريه السويدي والفنلندي بشأن تطلعات بلديهما للانضمام للناتو – بوابة الشروق


أبدى وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، رغبته في الاجتماع مع وزيري خارجية السويد وفنلندا اليوم الثلاثاء، وذلك بشأن تطلعات بلديهما