آخر الأخبار :
الرئيسية | الشرق الأوسط | قائد الجيش اللبناني يؤكد دعم أي قرار تتخذه السلطة السياسية بخصوص ترسيم الحدود مع إسرائيل – بوابة الشروق

قائد الجيش اللبناني يؤكد دعم أي قرار تتخذه السلطة السياسية بخصوص ترسيم الحدود مع إسرائيل – بوابة الشروق

نشر في: الثلاثاء 14 يونيو 2022 – 11:41 ص آخر تحديث: الثلاثاء 14 يونيو 2022 – 11:41 ص
جدد قائد الجيش اللبناني، العماد جوزاف عون، موقف المؤسسة العسكرية الداعم لأي قرار تتخذه السلطة السياسية فيما يتعلق بترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل، مشددا على دعم أي خط تعتمده الدولة اللبنانية لما في ذلك من مصلحة للبنان.
جاء ذلك خلال استقباله اليوم في مكتبه في “اليرزة” للوسيط الأمريكي بالمفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل آموس هوكشتين، وذلك بحضور السفيرة الأمريكية في لبنان دوروثي شيا.
وتناول اللقاء موضوع ترسيم الحدود البحرية، حيث يدور جدل واسع داخل لبنان حول الخط البحري المعتمد لحدود لبنان للتفاوض على أساسه مع إسرائيل، حيث تنص الوثائق المودعة لدى الأمم المتحدة على اعتماد الخط 23 كحد لبناني للتفاوض، فيما طالب البعض لتعديل الخط لإضافة قرابة 2000 كيلو متر جنوبا للمنطقة المتنازع عليها ليتم اعتماد الخط 29 كحد لبناني بدلا من الخط 23 وذلك استنادا إلى دراسات شارك الجيش اللبناني في إعدادها، إلا أنه لم يصدر قرار رسمي من الدولة اللبنانية حتى الآن باعتماد الخط 29 كخط تفاوضي وهو ما أثار جدلا واسعا داخل لبنان خلال الفترة الماضية.

عن جُرنَال Algornaal

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أشتية لوفد فرنسي: إذا اعترفت باريس بدولة فلسطين فستتبعها العواصم الأوروبية – بوابة الشروق

قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم الخميس، إنه إذا اعترفت باريس بدولة فلسطين على حدود عام

مجلس القيادة الرئاسي اليمني يحذر من خطر خروقات الحوثيين للهدنة على عملية السلام – بوابة الشروق

حذر مجلس القيادة الرئاسي في اليمن، اليوم الخميس، من أن خروقات جماعة أن.

وزير النفط الكويتي: حصة الكويت من النفط سترتفع إلى 2.811 مليون برميل يوميا في أغسطس – بوابة الشروق

أكد وزير النفط الكويتي محمد الفارس ان تحالف "أوبك بلس" (منظمة الدول الم

عباس وبلينكن يبحثان هاتفيا ضرورة خلق أفق سياسى تمهيدا لزيارة بايدن – بوابة الشروق

تلقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الخ

مصر: منازل القاهرة العائمة الشهيرة على النيل مهددة بالزوال بعد قرار السلطات إخلاءها

باتت قرابة 30 عوامة على نهر النيل في العاصمة المصرية القاهرة، مهددة بالزوال بفعل مشروع للجيش يضحّي حسب شهادات قاطنيها بتلك المنازل التراثية العائمة من أجل "جني الأرباح". وقد تلقى السكان في 20 يونيو/حزيران أمرا ينص على إخلاء الموقع في غضون أسبوعين، فيما شرعت السلطات فعلا في إخلاء بعض المنازل دون أي تعويض أو تقديم بديل لأصحابها.