آخر الأخبار :
الرئيسية | الشرق الأوسط | المملكة السعودية تؤكد موقفها الثابت والداعم للسودان وشعبه في كل ما يحقق أمنه واستقراره – بوابة الشروق

المملكة السعودية تؤكد موقفها الثابت والداعم للسودان وشعبه في كل ما يحقق أمنه واستقراره – بوابة الشروق

نشر في: الخميس 16 يونيو 2022 – 2:05 ص آخر تحديث: الخميس 16 يونيو 2022 – 2:05 ص
أكدت المملكة العربية السعودية، موقفها الثابت والداعم للسودان وشعبه الشقيق في كل ما يحقق أمنه واستقراره، وتحقيق آماله في الحرية والعدالة والسلام.وذكرت وكالة الأنباء السعودية، أن ذلك جاء خلال كلمة ألقاها مندوب المملكة الدائم في الأمم المتحدة لدى جنيف الدكتور عبد العزيز الواصل، أمام مجلس حقوق الإنسان، المنعقدة في جنيف، حيث رحب بالحوار البناء بين الأطراف السودانية لاستعادة المؤسسات الانتقالية كافة .ودعا الواصل، المجتمع الدولي إلى أن يسهم بشكل إيجابي في إرساء دعائم الاستقرار والسلم والأمن في السودان ودعم جهوده لتنفيذ التوصيات التي قبلها في إطار آلية الاستعراض الدوري الشامل، التي تعد الوسيلة المثلى للتعاطي مع حالة حقوق الإنسان في السودان الشقيق، مشددًا على أهمية احترام سيادة السودان واستقلال قراره، في سبيل الوصول إلى سلام شامل يعزز وحدته الوطنية وأمته.

عن جُرنَال Algornaal

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أشتية لوفد فرنسي: إذا اعترفت باريس بدولة فلسطين فستتبعها العواصم الأوروبية – بوابة الشروق

قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم الخميس، إنه إذا اعترفت باريس بدولة فلسطين على حدود عام

مجلس القيادة الرئاسي اليمني يحذر من خطر خروقات الحوثيين للهدنة على عملية السلام – بوابة الشروق

حذر مجلس القيادة الرئاسي في اليمن، اليوم الخميس، من أن خروقات جماعة أن.

وزير النفط الكويتي: حصة الكويت من النفط سترتفع إلى 2.811 مليون برميل يوميا في أغسطس – بوابة الشروق

أكد وزير النفط الكويتي محمد الفارس ان تحالف "أوبك بلس" (منظمة الدول الم

عباس وبلينكن يبحثان هاتفيا ضرورة خلق أفق سياسى تمهيدا لزيارة بايدن – بوابة الشروق

تلقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الخ

مصر: منازل القاهرة العائمة الشهيرة على النيل مهددة بالزوال بعد قرار السلطات إخلاءها

باتت قرابة 30 عوامة على نهر النيل في العاصمة المصرية القاهرة، مهددة بالزوال بفعل مشروع للجيش يضحّي حسب شهادات قاطنيها بتلك المنازل التراثية العائمة من أجل "جني الأرباح". وقد تلقى السكان في 20 يونيو/حزيران أمرا ينص على إخلاء الموقع في غضون أسبوعين، فيما شرعت السلطات فعلا في إخلاء بعض المنازل دون أي تعويض أو تقديم بديل لأصحابها.