آخر الأخبار :
الرئيسية | الشرق الأوسط | الجيش اللبناني: وصول 4 مراكب عسكرية لإنقاذ 200 شخص على متن مركب يغرق بالشمال – بوابة الشروق

الجيش اللبناني: وصول 4 مراكب عسكرية لإنقاذ 200 شخص على متن مركب يغرق بالشمال – بوابة الشروق

نشر في: السبت 31 ديسمبر 2022 – 5:12 م آخر تحديث: السبت 31 ديسمبر 2022 – 5:12 م
أعلن الجيش اللبناني، وصول 3 مراكب من القوات البحرية يرافقها مركب من قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (اليونيفيل) إلى موقع المركب الذي يغرق قبالة شاطئ سلعاتا شمالي البلاد.
وأوضح الجيش اللبناني – في بيان اليوم – أن العناصر بدأت عمليات إنقاذَ الأشخاص من المركب وعددهم 200 شخص تقريبا.
وكان الجيش اللبناني قد أعلن قبل قليل أن دورية من القوات البحرية توجهت لإنقاذ مركب يغرق حالياً قبالة شاطئ سلعاتا- الشمال، وعلى متنه أشخاص كانوا يحاولون مغادرة المياه الإقليمية اللبنانية بطريقة غير شرعية.

عن جُرنَال Algornaal

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إطلاق نار جديد في القدس الشرقية واعتقال عشرات الفلسطينيين غداة هجوم الكنيس اليهودي

إطلاق نار جديد وقع صباح السبت بالقرب من القدس الشرقية المحتلة جرح فيه شخصان على الأقل، وذلك بعد ساعات على تنفيذ شاب فلسطيني لهجوم آخر بإطلاق نار كذلك، قتل فيه سبعة إسرائيليين أمام كنيس يهودي. وكان الجيش الإسرائيلي قد نفذ الخميس، أكبر مداهمة في مخيّم جنين للاجئين بالضفّة الغربيّة المحتلّة منذ الانتفاضة الثانية بين عامي 2000 و2005، قتل خلالها عشرة فلسطينيين على الأقل.

إجراء إسرائيلي أمني عاجل بعد عملية القدس وهجوم سلوان – بوابة الشروق

قالت قناة كان الإسرائيلية، إن القائد العام للشرطة قررت نشر وحدة يمام بشكل دائم في مدينة القدس المحتلة للاستجابة العاجلة، .

رغم إعلان إسرائيلي.. عائلة فتى فلسطيني تنفي صلة ابنها بتنفيذ هجوم سلوان – بوابة الشروق

أفادت تقارير إعلامية، بأن عائلة الفتى الفلسطيني محمد عليوات نفت أن يكون هو منفذ عملية سلوان، وأن وجوده صادف لحظة الحادث.

إعلام إسرائيلي: منفذ عملية إطلاق النار في بلدة سلوان طفل يبلغ 13 عاما – بوابة الشروق

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن منفذ عملية إطلاق النار في بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى، طفل يبلغ 13 عاما،

إطلاق نار جديد بالقرب من القدس الشرقية واعتقال عشرات الفلسطينيين غداة هجوم الكنيس اليهودي

إطلاق نار جديد وقع صباح السبت بالقرب من القدس الشرقية المحتلة جرح فيه شخصان على الأقل، وذلك بعد ساعات على تنفيذ شاب فلسطيني لهجوم آخر بإطلاق نار كذلك، قتل فيه سبعة إسرائيليين أمام كنيس يهودي. وكان الجيش الإسرائيلي قد نفذ الخميس، أكبر مداهمة في مخيّم جنين للاجئين بالضفّة الغربيّة المحتلّة منذ الانتفاضة الثانية بين عامي 2000 و2005، قتل خلالها عشرة فلسطينيين على الأقل.